Menu الرئيسية البيوت المحمية المنتجات المدونة الاتصال بنا © 2020 by Media Zone

يعتبر محصول الخيار من محاصيل العائلة القرعية وهو من أهم المحاصيل الزراعية، حيث تجد يتم زراعة الخيار في البيوت المحمية بمعدل كبير نظراً لارتفاع الاستهلاك  المحلي له ليتم استهلاكه كثمار طازجة أو في المخللات،

يُعد الخيار من الخضروات الفقيرة للعناصر الغذائية حيث أنه يحتوي على كميات قليلة من فيتامين C وعنصر الكروتين في حين أنه يتميز باحتوائه على كمية كبيرة من الأنزيمات والتي تساعد على هضم المواد البروتينية والدهنية، والخيار من الخضر التي يتم زراعتها بالمناطق الحارة والتي تتوافر بها رطوبة التربة وهذا ما يتم توفيره عند زراعة الخيار في البيوت المحمية والتي سنتعرف عليها من خلال هذا المقال.

< للاطلاع على مزايا الزراعة بداخل بيت محمي مكيف من البلاستيك والتعرف على مواصفاته.

وقت زراعة محصول الخيار:

تتميز زراعة الخيار في البيوت المحمية أنها تتم من خلال ثلاث عروات على مدار العام بشرط توفير البيئة المناسبة لنمو المحصول دون أي تأثير من المناخ الخارجي عليه.

العروة الأولى:

تُعرف العروة الأولى بالعروة الصيفية والتي تبدأ في شهر فبراير ومارس، كما يمكن التبكير بالعروة في المناطق الدافئة والرملية من خلال استخدام شتلات الزراعة بشهر يناير من ثم نقلها إلى الأرض المستديمة بعد اعتدال الجو أو القيام بتركها داخل البيوت البلاستيكية.

العروة الثانية:

تُعرف بالعروة النيلية والتي يتم الزراعة بها خلال شهري أغسطس وسبتمبر بداخل البيوت المحمية.

العروة الثالثة:

وهي العروة التي تُعرف بالعروة الشتوية، يتم زراعة الخيار بها  في شهر أكتوبر ونوفمبر، مع اختيار المناطق الدافئة للزراعة بها مع وجوب تواجد المحصول تحت البيوت البلاستيكية ليتوافر له المناخ المناسب ويتم نموه بشكل سريع وطبيعي.

أهم خصائص التربة المناسبة لمحصول الخيار:

زراعة الخيار في البيوت المحمية ينجح في جميع أنواع الأراضي الرملية حيث تنجح زراعة الخيار بشدة في الأراضي الصحراوية والتي تكون جيدة الصرف كما ينجح أيضًا زراعة الخيار في الأراضي الطينية أو السوداء، ونظرا إلى قلة العناصر التي تفتقرها التربة المناسبة لزراعة الخيار فيجب أن تمد التربة بسماد عضوي وذلك من خلال تجهيز التربة قبل الزراعة.

كما يتم الاعتماد على برنامج تسميدي كامل طوال فترة نمو محصول الخيار وأثماره، ويجب أن تكون التربة التي يتم زراعة الخيار بها قليلة الملوحة وأيضًا تكون مناسبة لماء الري الخاص بالمحصول ومن الممكن أن نقوم بعمل توازن بين نسبة الأملاح والماء بالتربة وأيضًا بين كمية الأسمدة المضافة إليها حتى لا يتأثر النبات بالملوحة الزائدة.

يجب عند زراعة الخيار في البيوت المحمية أن يتم حرث التربة مرتين على الأقل قبل الزراعة وتنظيفها من الحشائش وجذور النباتات، كما يتم تهوية التربة بالشكل المطلوب ويتم بعدها وضع الأسمدة المخصصة لمحصول الخيار بالنسب الملائمة له دون مبالغة في هذه النسب أو نقصان.

درجة الحرارة المناسبة لمحصول الخيار:

محصول الخيار يحتاج إلى درجة حرارة معينة في ساعات النهار ودرجة حرارة أخرى في ساعات الليل في حالة تحفز العقد البكري، بحيث تكون درجة الحرارة في النهار 22 درجة مئوية، وأن تكون في ساعات الليل تصل إلى 17 درجة مئوية.

لذلك عند إتمام عملية زراعة الخيار في البيوت المحمية يكون الأمر سهل ويكون بفعالية أكبر لأنه يتم  من خلال الأدوات والمعدات الإلكترونية المتوفرة بداخل البيوت المحمية البلاستيكية والتي تساعد على توفير بيئة ملائمة لنمو النبات في جميع مراحل النمو الخضري له.

لكن يحتاج إلى الاهتمام الشديد من المزارع، لأن باختلاف درجة الحرارة عن النسبة المحددة والمطلوبة يؤدي إلى إلحاق  الضرر بالنبات فمثلاً إذا قلت درجة الحرارة أكثر من اللازم أو ارتفعت أيضًا أكثر من اللازم فهذا يؤدي إلى تساقط الأزهار وفشل العقد الخاص بمحصول الخيار وبالتالي يؤدي كل ذلك إلى تلف إنتاج محصول الخيار والخسارة.

<للتعرف على أقوى اسعار البيوت المحمية المكيفة في السعودية

أهم إرشادات الري لمحصول الخيار:

عند زراعة الخيار في البيوت المحمية يجب الالتزام الجيد بإرشادات الري حيث أن الإكثار من الرطوبة بالتربة تزيد من تلف المحصول وإصابته بالأمراض والآفات، ويجب أن نقلل عملية الري خاصة في فصلي الشتاء والخريف، بينما تزداد مرات الري في فصل الصيف والذي يعرف بفصل الجفاف، كما يلزم النبات أن نقوم بريه بلتر واحد يومياً في الشتاء بينما يتم ري النبات باثنين لتر من الماء في فصل الصيف يوميا.

ويتم ري المحصول بالتنقيط على مدار من 2-6 خلال اليوم وذلك بمعدل 35-70 مل متر مكعب لكل نبات في اليوم الواحد، والمقصود بهذا أن كل 1000 نبات يحتاج إلى من 1-2 متر مكعب من ماء الري بشكل يومي ويفضل الري بالتنقيط في البيوت المحمية.

نسبة الرطوبة الخاصة بمحصول الخيار:

يجب الحفاظ على نسبة الرطوبة المناسبة والملائمة والتي يحتاج إليها محصول الخيار عند الزراعة على أن لا ترتفع هذه النسبة عن المطلوب أو تقل عن المطلوب أيضًا فنجد أن زراعة الخيار في البيوت المحمية تحتاج إلى نسبة رطوبة تصل إلى 70% داخل الصوبا ومن الممكن أن تتراوح هذه النسبة ما بين 85- 90% دون القلق من هذه الزيادة على الإطلاق.

كما يمكن زراعة الخيار تحت الغطاء البلاستيكي بدون أي تدفئة إذا كانت الحرارة الخارجية للجو ما بين 10-12 درجة مئوية فيساعد الغطاء البلاستيكي في هذه الحالة المناخية، كما يمكن زراعة الخيار تحت الغطاء البلاستيكي بدون أي تدفئة إذا كانت الحرارة الخارجية للجو تكون ما بين 10-12 درجة مئوية فيساعد الغطاء البلاستيكي في هذه الحالة المناخية في توفير نسبة الرطوبة المطلوبة لمحصول الخيار.

إرشادات الزراعة الخاصة بمحصول الخيار:

في بداية زراعة الخيار في البيوت المحمية يجب حرث الأرض بشكل جيد مرتين وذلك قبل التخطيط والذي يتم على عمق 30سم تحت الأرض، كما يفضل وضع الأسمدة العضوية والكيماوية التي يجب أن يتم وضعها بجانب جذور النبات الذي يتم خلطه مع التربة بسمك يصل إلى حوالي 20 سم.

كما يجب أن يتم تخطيط الأرض على هيئة مصاطب ويتم تصميمها بعرض من 1-2 في المتر الواحد، ثم يتم عمل خنادق على عمق 30سم في التربة لوضع السماد بها، كما يجب ري الأرض ري غزير بعد الانتهاء من عملية التخطيط ويتم بدء الزراعة فيها بعد عشرة أيام وتعرف هذه الزراعة بالمسقاوي كما أن الزراعة التي يتم فيها بذر البذور أولاً ثم السقي تعرف بالعفير.

وقت الإزهار لمحصول الخيار:

يحتاج وقت إزهار محصول الخيار إلى درجة حرارة خاصة والتي يجب أن تتراوح ما بين 23-30 درجة مئوية في النهار وإلى ما بين 16-18 درجة مئوية في الليل، كما أن الضوء يكون أهم العناصر التي تساعد في عملية إزهار النبات بشكل سريع ويجب توافره عند زراعة الخيار في البيوت المحمية من خلال الغطاء البلاستيكي الذي يسمح بمرور الضوء دون نفاذ أشعة وحرارة الشمس.

وتتم مرحلة إزهار محصول الخيار بعد حوالي عشرون يوماً من زراعته وذلك في العروة الصيفية إلا أنه يبدأ إزهار النبات في العروة الشتوية ما يتراوح من 30-35 يوماً بعد زراعة الخيار مباشرة داخل أي بيت محمي بغرض حماية محصول الخيار.

وقت النضج وإرشادات الحصاد لمحصول الخيار:

 يبدأ جمع محصول الخيار بالزراعة المكشوفة بعد حوالي من 45- 55 يوم من بداية زراعته في التربة وقد تتوقف هذه المدة على حسب العروة التي تتم زراعتها ودرجة الحرارة التي تكون سائدة أثناء فترة نموه، كما يجب أن يتم حصاد محصول الخيار في الصباح الباكر لكي تأخذ الجروح فرصتها في الالتئام كما تقل أصابتها بالأمراض والآفات.

لكن في حالة زراعة الخيار في البيوت المحمية فأنها تكون قليلة التعرض إلى الأمراض وقت الحصاد ويتم الحصول على إنتاج ضخم من محصول الخيار والذي يكفي السوق المحلي والتصدير أيضًا.

أبرز الأمراض التي تهاجم محصول الخيار:

قد تكون زراعة الخيار في البيوت المحمية من أفضل أنواع زراعته على الإطلاق والتي يكون المحصول بها خالي من الأمراض والآفات بالحد المطلوب إلا أن في الزراعة المكشوفة يتعرض فيها محصول الخيار إلى العديد من الأمراض والذي يرجع سبب الإصابة إلى قلة رطوبة أو زيادة التربة أو ارتفاع درجات الحرارة اكبر من اللازم، ومن الأمراض التي تصيب محصول الخيار

البياض الدقيقي:

 وهذا المرض يصيب كل القرعيات على مستوى العالم.

مرض البياض الزغبي:

 والذي يعمل على تقزم النبات وتساقط الأوراق.

مرض لفحة الساق الصمغية والتي تعد من الأمراض التي تصيب محصول الخيار في المناطق الاستوائية وشبه الاستوائية، ومن خلال زراعة الخيار في البيوت المحمية نستطيع تفادي كل هذه الأمراض لمحصول الخيار.

تشوهات محصول الخيار:

قد يصيب محصول الخيار ببعض التشوهات في الجينات الخاصة به والتي إذا لم يتم معالجتها من خلال إتمام زراعة الخيار في البيوت المحمية سوف نفقد الجينات الوراثية الأصلية لنبات الخيار، وهو إنتاج ثمار معوج ويأخذ شكل حرف الواو ويعود هذا التشويه إلى نقص كمية الأزوت في عملية التسميد للمحصول ويؤدي هذا التشويه في النهاية إلى تلف المحصول بالكامل.

كما يكون هناك إنتاج محصول من الخيار يأخذ شكل الكمثرى وهذا يكون بسبب نقص البوتاسيوم عن تربة الزراعة، كما أن نقص تسميد الفوسفات بالتربة تؤدي إلى قلة إزهار محصول الخيار وقلة حجم الثمار.

مواضيع ذاتِ صلة:

تعرف على إرشادات زراعة الطماطم في البيوت المحمية

< تعرف على أساسيات زراعة الفراولة في البيوت المحمية

< تعرف على مزايا عملية الزراعةالعضوية في البيوت المحمية

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *